Search
Close this search box.

الأمير Harry قام بزيارة سريعة للملك Charles

بعد حوالي 24 ساعة من وصوله إلى لندن لرؤية والده، عاد الأمير Harry عائد إلى منزله في كاليفورنيا. وصل Harry إلى لندن ، بعد يوم من إعلان إصابة الملك Charles بالسرطان. وكان لم شمل الأب والابن، والذي كانت المرة الأولى التي يران فيها بعضهما البعض منذ التتويج في مايو الماضي. وفقًا لشبكة CNN، غادر Charles والملكة كاميلا لندن متجهان إلى ساندرينجهام بعد حوالي 45 دقيقة من وصول Harry .

وجاءت الزيارة بعد أن أعلن قصر باكنغهام أنه بينما كان الملك يخضع لعملية جراحية حديثة لعلاج تضخم البروستات، لاحظ الأطباء “مسألة منفصلة مثيرة للقلق”. ولم يحدد القصر نوع السرطان الذي يعاني منه الملك، لكن صحيفة نيويورك تايمز ذكرت أن مسؤولا في القصر قال إنه ليس سرطان البروستات. وبحسب القصر، فهو يتلقى علاجات منتظمة وأوقف ارتباطاته العامة مؤقتًا. وذكرت صحيفة الإندبندنت أن رئيس وزراء المملكة المتحدة ريشي سوناك بدأ اجتماع مجلس الوزراء يوم الثلاثاء قائلاً إنه “شعر بالصدمة والحزن” لسماعه عن صحة الملك.

وكانت علاقة Harry بوالده مشحونة في السنوات الأخيرة. في مذكراته لعام 2023، كتب Harry أنه شعر أن العائلة المالكة – والده وشقيقه على وجه الخصوص – لم تفعل ما يكفي للدفاع عن زوجته Megan Markle، ضد حملة التغطية العنصرية في الصحف الشعبية. أدت الدراما بينهما في النهاية إلى تراجع Megan و Harry عن منصبيهما كعضوين في العائلة المالكة في عام 2020. وانتقلا بعد ذلك إلى كاليفورنيا، حيث يعيشان مع طفليهما، Archie و Lilibet.

كان البعض يأمل أن يؤدي لم الشمل يوم الثلاثاء إلى بعض المصالحة بين Harry و William و Charles، ولكن وفقًا لمجلة بيبول، تقول المصادر الملكية إنه لا توجد “خطط” للقاء الأخوين. وفي الوقت نفسه، يعتني الأمير William حاليًا بزوجته Kate Middleton، وهي تتعافى من الجراحة في المنزل. وذكرت صحيفة نيويورك بوست أن هاري أمضى ليلة الثلاثاء في أحد فنادق لندن بدلاً من أي من المساكن الملكية وتم رصده في مطار هيثرو في اليوم التالي.

تابعونا على انستاغرام !

 لمزيد من المقالات الرائعة تابعو قناتنا على واتساب.