Search
Close this search box.

هل تعتمد Kim Kardashian قصة تسريحة البوب؟

في السنوات الأخيرة، أدت نجمة تلفزيون الواقع Kim Kardashian رغبتها في تغيير إطلالاتها ، بدءًا من حورية البحر الحديثة ذات الأمواج المتتالية، إلى إطلالات تحاكي Cher’s iconic من وحي السبعينيات. لذلك، لم يكن مفاجئًا أن نراها تخضع لتحول جذري آخر حيث قامت مؤخرًا بقص شعرها إلى قصة بوب غير حادة، وهو أحد أكثر الأساليب رواجًا لهذا العام.

ظهرت Kim بهذه القصة في مقاطع فيديو ترويجي لـ Skims، حيث تم فصل شعرها المصقول في المنتصف للحصول على لحظة متطورة وأنيقة تحدد وجهها. ربما شاهدها متابعينها عبر قصص Kimعلى إنستغرام، ولفت آخرون إلى أن هذه ليست المرة الأولى التي تجرّب فيها النجمة قصة البوب.

وفي تلك التسريحة الجديدة، مالت Kim إلى تقسيم خصلها السوداء من المنتصف، وأبرزت حواف جريئة كتلك التي اشتهرت بها محررة الموضة المعروفة Anna Wintour ، ملفوفة للداخل بشكل لطيف.

وبعدما سبق أن جرّبت كل التسريحات التي يمكن تخيلها بدءًا من الغرة المقسومة من المنتصف وصولًا لتسريحة الأبدو التي تشتهر بها النجمة Pamela Anderson، ها هي تفاجِئ متابعيها مؤخرًا باعتمادها تسريحة بوب مستوحاة من تسعينيات القرن الماضي بصورة مميزة للغاية.

هذا وقد سبق لـKim أن ظهرت بتسريحة شعر قصيرة من قبل، وكان ذلك قبل عام تقريبًا، حين ظهرت بتسريحة بوب بلون أشقر بلاتيني، غير أن تسريحة البوب الجديدة هي أقصر تسريحة ظهرت بها حتى الآن.

فهل ستصبح قصة Kim المستقيمة (والتي ربما تكون قد أعطت بعض الجاذبية الإضافية عبر ملحقات فردية) توقيع جمالها الجديد؟ الوقت كفيل بإثبات ذلك، ولكن ربما سننتظر الكشف الرسمي قبل اتخاذ أي رهانات.

تابعونا على انستاغرام !

 لمزيد من المقالات الرائعة تابعو قناتنا على واتساب.

55257

مجلة ليالينا