Search
Close this search box.

كوني السبّاقة لإقتناء حقيبة GO-14 من Louis Vuitton

تُعد حقيبة GO-14 علامة فارقة في تاريخ صناعة المنتجات الجلدية في Louis Vuitton. إنها بوتقة للشغف والولع: مُصمم يستقي الإلهام من الماضي، وصانع صناديق سفر يُوظِّف أسرار مهنته، وحِرَفيٌّ يجود بخبرته وعبقريته… لقد كانت حقيبة GO-14 باكورة أعمال المُصمم وذروة نجاحه في آن واحد.

أتت حقيبة GO-14 في طليعة أعمال المُصممNicholas Ghesquière، فقد كانت من أول تصاميمه؛ لهذا اقتبس اسمها من الحروف الأولى لـ: Ghesquière October 2014 (غيسكيير أكتوبر 2014) للتعبير عن التاريخ الذي ظهرت فيه على مَمشى عرض الأزياء الذي عرَّف العالم لأول مرة على المدير الإبداعي لمجموعات النساء في Louis Vuitton. تعود الحقيبة في عام 2023 بكامل بهائها وبِسِمَةٍ جديدة فريدة من نوعها: نقشة الخطوط المتقاطعة Malletage.

تستحضر نقشة الخطوط المتقاطعة أجواء صناعة صناديق السفر التاريخية. فقد زيَّنت نقشة الخطوط المتقاطعة الفاخرة البطانة الداخلية لصناديق السفر. كانت فكرة الشريط المتقاطع فكرة عبقرية رغم بساطتها، فقد كانت تحافظ على المستندات في مكانها رغم الحركات المُفاجئة والتقلبات أثناء السفر. إكتشف Nicholas Ghesquière من جديد هذا الابتكار المُقدم منLouis Vuitton.، وإستعان به في مجموعته الأولى لإحياء هذا الطابع الفاخر الخفي وإعادته إلى الأذهان: “هناك بعض الرموز العامة التي لا نجدها سوى فيLouis Vuitton.. لقد كان الأمر يتعلق بالإستحواذ على هذه الرموز والتحوير فيها لتوطينها في بيئة جديدة وشكل جديد”. حوّل Nicholas Ghesquière هذا الرمز إلى أيقونة مُذهلة تحمل بصمته، وإلى لغة تصميم رسومية تُزين الملابس والإكسسوارات، وخيط سردي لا يُنسى.

واليوم، تأتي حقيبة GO-14 بمساحة رحبة وتصميم مُبطَّن بجلد الحَمَل المُدلل للحواس. وتزدان بنقشة الخطوط المتقاطعة الانسيابية الرقيقة التي تعلوها درزات تُبرز جمال انحناءات الحقيبة وملمسها الليِّن. تأتي الحقيبة بكل درجات الألوان المُمكنة، بدءاً من أحلك درجات الأسود وأنصع درجات الأبيض إلى درجات الألوان المُخففة الرقيقة والمُطفأة التي تكشف تفاصيل ملمس الحقيبة.

تتميز حقيبة GO-14 بتنوع طرق الإرتداء، فيمكن لكل إمرأة إرتداؤها حسب ذوقها وبأي طريقة تخطر ببالها: على الكتف باستخدام الحمالة السلسلة الجديدة التي تُضاهِي في رقتها وجمالها القلائد الذهبية، أو على الذراع، أو بإمساكها باليد؛ إذ يمكن تقصير السلسلة واستخدامها بشكل مزدوج بفضل نظام تثبيت حلقات السلسلة الجديد الشبيه بعلامتي فاصلة جذَّابتين. وأخيراً، تأتي حقيبة Go-14 بيد علوية لترسخ مكانتها كقطعة كلاسيكية تفيض بجمال أبدي ورُقي لا يعفو عليه الزمان. 

تمثل حقيبة GO-14 نقطة لقاء بين المهارة وبين أفضل ما في تراث لويس فويتون الزاخر. فقد واجه الحرفيون تحدياً حقيقياً تمثَّل في نقشة الخطوط المتقاطعة التي تُكسب الحقيبة مظهرها المُبطَّن؛ إذ لم تتوقف هذه النقشة عن التطور منذ طرح أول إصدارات لصناديق السفر في إطار السعي الدائم للتحسين والوصول إلى أسمى درجات الأناقة. تتطلب العملية الإبداعية لصنع الحقيبة أكثر من 20 خطوة مختلفة، منها خطوات العمل على الجلد المُعَتَّق وما تقتضيه من براعة فائقة لإكسابه لمسة الساتان البرَّاقة أو اللمسة النهائية المُطفأة، وللوصول إلى التدرج المثالي الرقيق لألوان الحقيبة. تتضمن العملية أيضاً أسلوباً شديد الدقة لتثبيت شريطٍ بطول 17 متراً للحصول على نقشة الخطوط المتقاطعة المتكاملة في كل حقيبة من حقائب GO-14. كما تطلبت الحقيبة أيضاً خبرة عملية أكثر تعقيداً مما يتطلبه أسلوب التبطين التقليدي. وبهذا تعكس حقيبة GO-14 في تناغم مثالي خبرات لويس فويتون بجميع قطاعاتها.

تابعونا على انستاغرام !

 لمزيد من المقالات الرائعة تابعو قناتنا على واتساب.

55125

مجلة ليالينا