’Mont Blanc‘ تصدر ساعة استثنائية احتفالاً بذكرى مميزة

احتفالاً بالذكرى السنوية الخمسين على تأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة، ابتكرت “مون بلان” ساعة خاصة للإشادة بهذه المناسبة. وذلك بكمية محدود من 71 ساعة، في إشارة إلى العام 1971 الذي شهد الإعلان عن قيام الاتحاد، ومع المناطق الزمنية الموضّحة باللغة العربية. وتمتاز ساعة التوقيت العالمي “ستار ليجاسي أوربيس تيراروم LE 71” بتصميمها الأنيق، وتستلهم ملامحها البسيطة والمميزة من الألوان المعبّرة لعلم دولة الإمارات العربية المتحدة.

ساعة مون بلان

وعلى غرار الإمارات، تفتخر “أوربيس تيراروم” بالتراث والترابط، مما يجعلها الساعة المثالية لتكريم هذه المحطة الرئيسية في تاريخ الدولة. ومن وحي تراث “مينرفا” وساعات الجيب من القرنين التاسع عشر والعشرين، تشير وظيفة التوقيت العالمي إلى جميع المناطق الزمنية الأربع والعشرين بلمحة سريعة.

وقد صُمّمت ساعة التوقيت العالمي المصنوعة في الدار مع مراعاة الأسلوب والوظائف، وتمتاز بسهولة سهل القراءة والاستخدام، وبساطة ضبطها باستخدام ضاغط على جانب العلبة. وبمجرد ضبطها، تتم الإشارة إلى الوقت في جميع المناطق الزمنية الدولية، وتوضيح ما إذا كانت المدن في النهار أو الليل. وتكريماً للإصدار الخاص بدولة الإمارات العربية المتحدة، تم تمييز دبي بنقطة حمراء. ويأتي نصف الكرة الشمالي على الميناء من الروديوم، مع زخرفة المحيطات بنمط flinqué-froissé guilloché باللون الأخضر بتدرجين، والذي يُصوّر الأمواج للإشارة إلى النهار والليل.

ويقول فرانك جوهيل، رئيس “مون بلان” الشرق الأوسط والهند وإفريقيا: “تتواجد مون بلان في دولة الإمارات منذ عقود، ويشرفنا أن نحتفل بالذكرى الخمسين على تأسيسها. إن هذه الساعة ذات الإصدار المحدود لن تسجّل هذه المحطة الهامة في المستقبل وحسب، بل ستصبح واحدة من المقتنيات المعبّرة. نتمنى لدولة الإمارات العربية المتحدة استمرار النجاح على مدى الخمسين سنة القادمة وما بعدها”.

تأتي ساعة “مون بلان ستار ليجاسي أوربيس تيراروم” في علبة مصقولة من الفولاذ الصلب بقياس 43 مم، وهي تعمل بحركة أوتوماتيكية، ومقاومة للماء حتى 5 بار (حوالي 50 متراً)، مع خيار من سوار من جلد التمساح باللون الأخضر أو سوار من الفولاذ  ومينا كريستالي من الياقوت الأخضر بقياس 43 ملم يُظهر نصف الكرة الأرضية الشمالي و 24 مدينة ومناطق زمنية بنطاق 24 ساعة، وقرص بنطاق 24 ساعة مع نافذة عرض للنهار والليل.

ستتوفر 71 ساعة في متاجر مون بلان اعتباراً من شهر سبتمبر 2021.

وباعتبارها مرادفاً للتميز في الحرفية والتصميم، تواصل “مون بلان” دفع حدود الابتكار منذ أن أحدثت ثورة في ثقافة الكتابة لأول مرة في العام 1906. وتظل البراعة والخيال من القوى المحركة للدار اليوم، حيث تطوّر أسلوبها في التعبير عن الحرفية الراقية عبر مختلف فئات المنتجات: أدوات الكتابة الفاخرة، والساعات، والمنتجات الجلدية، والتقنيات الجديدة، والأكسسوارات. وفي إطار مهمتها المتواصلة لابتكار منتجات راقية ترافق مقتنيها مدى الحياة بتصاميم وملامح تنبثق من أفكار جريئة، وتُصنع ببراعة مذهلة وخبرات متقنة من خلال مهارات الحرفيين في الدار، أصبحت “مون بلان” الرمز المطلق للأداء والجودة والتعبير عن الأناقة الراقية. وبفضل جذورها المتأصلة في ثقافة الكتابة اليدوية، تواصل “مون بلان” تأكيد التزامها الثقافي في جميع أنحاء العالم بتكريم رعاة العصر الحديث الذين يدعمون تطوّر الفنون، بالإضافة إلى المبادرات واسعة النطاق التي تروج للفنون والثقافة.

أحدث المقالات

اخترنا لكم