تمتع بأجواء لا مثيل لها في منتجع Milaidhoo في جزر المالديف مع البرامج الجديدة المبتكرة

Milaidhoo هي واحة خاصة تمتدّ على مساحة 13 فداناً في محمية المحيط الحيوي الجميلة با آتول التابعة لليونسكو، وجمالها الطبيعي الأصيل يجعل منها ملاذاً مثالياً بعيداً عن العالم الخارجي. وهذا العام، يمكن للضيوف الاستفادة من “باقات المزاج” الجديدة والمحسّنة – وهي سلسلة من عروض تجمع بين الغذاء والعافية وترتكز إلى نظرية مفادها بأن بعض الأطعمة يمكن أن تؤثّر على كيمياء الجسم، وبالتالي فهي قادرة على تغيير الحالة المزاجية للشخص.

وتتضمّن “الباقات المزاجية”: باقة “الصباح الحيوي” التي تمّ طرحها حديثاً، و”مزاج ميلايدو”، و”النوم الهانئ”، و”الانتعاش واستعادة الطاقة”. وتتكوّن الباقات من قوائم الطعام والشراب المنسّقة بعناية وتتخلّلها أنشطة العافية. وقد صمّمت هذه الباقات لتحفيز الحالة المزاجية النشطة، وزيادة التركيز، وحتى المساعدة على علاج التشتّت والقلق بعد كوفيد. وتساعد هذه الباقات هذه كذلك في تشكيل الحالة المزاجية، مع توافر خيارات تناول الطعام على ضفّة رملية مهجورة، في وسط المحيط، أو على الشاطئ، أو في خصوصية الفيلا.

الصباح الحيوي Rise and Shine

باقة “الصباح الحيوي”Rise and Shine  تتيح للضيوف مباشرة يومهم وهم يشعرون بالصحة والحيوية. إذ يبدأ اليوم بحصة يوغا خاصة مبكّرة في جناح اليوغا، يليها علاج الطين لمدّة 30 دقيقة لتخفيف آلام العضلات، ثم البخار، والدش الساخن، ومساج الظهر “ثيرانابا” لمدة 45 دقيقة، وكلّ ذلك قبل الإفطار. والوجبة الصحية التي ستشحذ الطاقة لبقية اليوم تشمل الفاكهة الاستوائية الطازجة، واللبن الزبادي، والبذور، والمكسّرات، والكافيار، والسلمون المدخّن، ومأكولات شهية أخرى من الجزيرة.

The Milaidhoo Mood

بالنسبة لأولئك الذين يتطلعون إلى التغلّب على إرهاق السفر والاستسلام لأجواء العطلة، فإن مزاج ميلايدو” The Milaidhoo Mood هو الخيار المثالي. إذ يبدأ البرنامج بجلسة تدليك  ثيراناكا بالأسلوب الأفريقي لمدّة 60 دقيقة في منتجع سيرينيتي سبا الصحي فوق المياه. وتتضمّن حركات التدليك تقنيات التنفّس لإيقاظ حواس الجسم ومواءمة الجسم والعقل معاً، تتبعها جلسة التنفّس مع مدرّب اليوغا المقيم. وفي المساء، يمكن للضيوف الاستمتاع بعشاء على سطح الفيلا الخاصة بهم يرتكز إلى السوشي ويهدف إلى تسهيل الهضم من خلال الأطباق الغنية بالفيتامينات وأوميغا 3 والعناصر الغذائية الأساسية.

النوم الهانئ Deep Sleep

اختر باقة “النوم الهانئ” Deep Sleep لتحسين نمط نومك وتحقيق أقصى قدر من الراحة. يبدأ البرنامج بتدليك سويدي هادئ لمدّة 90 دقيقة في وقت مبكّر من المساء لإرخاء الجسم بالكامل وتخفيف توتّر العضلات. بعد ذلك، يتمّ تقديم وجبة عشاء خفيفة ومبكّرة من الدجاج أو أسماك الشعاب المرجانية في فيلا الضيوف مع قائمة مصمّمة للحثّ على النوم. بعد ذلك، تُقام جلسة تأمّل يقودها مدرّب اليوغا في ضوء القمر على سطح الفيلا الخاصة بالضيوف لتهيئة الذهن لحالة الاسترخاء التامّ. وتنتهي الأمسية بحمّام معطّر على ضوء الشموع، ما يساعد على انخفاض درجة حرارة الجسم والشعور بالنعاس.

الانتعاش واستعادة الطاقة Revitalise and Reset

كثيرة هي المشكلات الصحية التي تلي الشفاء من كوفيد-19 مثل الإرهاق والقلق ومشكلات الجهاز التنفسي، وللمساعدة على التخلّص منها، يمكن للضيوف الآن اختيار باقة “الانتعاش واستعادة الطاقة” والتي تمتدّ من يومين إلى أربعة أيام. ويمكن للضيوف تنظيم جداولهم الخاصة للأيام المختارة من خلال مجموعة من العلاجات المريحة التي تتمحور حول الجهاز التنفسي، بما يتناسب مع احتياجاتهم. ومن النشاطات التي تتضمّنها الباقة، جلسة علاج تستهدف مشاعر القلق وتشوّش الذهن وهي عبارة عن ورشة عمل لتمارين التنفّس لمدّة 30 دقيقة بقيادة مدرّب اليوغا المقيم في ميلايدهو تُقام عند شروق الشمس، وهي تساعد على التركيز بشكل لا يصدق. ويتعلّم الضيوف التحكّم في تنفّسهم للتخلّص من أي توتّر جسدي ونفسي، وإعداد أنفسهم لليوم التالي. كما يمكن أن يساعد تطوير الوعي الذاتي وضبط النفس من خلال التنفّس في التغلب على المواقف المجهدة والصعبة في الحياة اليومية.

هذا ويمكن ترتيب جلسة يوغا خاصة عند شروق الشمس والتأمّل على ضفة رملية منعزلة، تليها وجبة فطور صحية لمواصلة التفكير الهادئ، ويتمّ تقديم العصائر أو أنواع الشاي للتخلّص من السموم يومياً طوال البرنامج، لتنظيف الجسم وتنقيته. وفي ما بين الأنشطة، يمكن للضيوف الاسترخاء في حمّام مريح يمتاز باستخدام بمنتجات سبا Elemis المهدئة، وإعادة الترطيب بتناول عصير الفاكهة الطازجة وشرائح جوز الهند المحمّصة المزروعة في الجزيرة. كما تتضمّن الباقة علاجاً بالفرشاة لمدّة 30 دقيقة للتخلّص من جفاف البشرة وتحفيز الدورة اللمفاوية، وهذا العلاج يعمل على تهيئة البشرة لتدليك كامل الجسم لمدّة ساعة ونصف.

يمكن الوصول إلى Milaidhoo بسهولة على متن طائرة مائية برحلة مدّتها 30 دقيقة من المطار الدولي في ماليه، أو رحلة طيران محلية مدّتها 15 دقيقة إلى مطار دارافاندهو المحلي في با أتول، تليها رحلة بالزورق السريع مدّتها 15 دقيقة إلى ميلايدهو جزر المالديف.

جزيرة Milaidhoo Island Maldives هي جزيرة نقيّة متجذّرة بفخر في تقاليد الجزر المحلية في المالديف. يضمّ المنتجع الفاخر 50 فيلا مع مسبح على الطراز المالديفي، مصمّمة خصيصاً للراحة من قبل مهندس مالديفي شهير. يتمّ تعيين “مضيف جزيرة” لكلّ فيلا للمساعدة في إنشاء تجارب ذات مغزى وتلبية جميع احتياجات نزلائها. تشمل الأنشطة علاجات السبا فوق المياه ودروس اليوغا عند شروق الشمس ورحلات الغطس لمشاهدة الشعاب المرجانية الرائعة.

ويعدّ تناول الطعام الشهيّ من المعالم البارزة في Milaidhoo كونها موطنًا لثلاثة مطاعم عالمية المستوى، بما في ذلك Ba’theli. إذ يعكس هذا المطعم المالديفي الفريد تراث الجزر وقد تمّ بناؤه على شكل ثلاثة قوارب تقليدية على أعمدة فوق البحيرة. وجبات المطعم المبتكرة واللذيذة مغرقة في التقاليد المالديفية، وكل طبق مستوحى من الأطباق المفضّلة في تاريخ درب التوابل البحري القديم.

وتجسد جزيرة Milaidhoo Island Maldives روح جزر المالديف الأصيلة، وهي تمثّل منتجعاً أعاد ابتكار الفخامة، حيث يشعر الضيوف بأنهم ينتمون إليها، ويختبرون الحياة البسيطة في بيئة طبيعية خصبة لجزيرة استوائية. وبصفته منتجع للبالغين فقط ، يشتهر Milaidhoo بعروض تناول الطعام الرومانسية حيث يمكن لأي حلم أن يصبح حقيقة، من رحلات الدلافين عند غروب الشمس، وإلى الإبحار إلى الشاطئ الرملي المهجور للنزهة على الشاطئ الخاص. مع الإشارة الى أن Milaidhoo  هو عضو في مجموعة Small Luxury Hotels of The World.

تابعونا على انستاغرام !

أحدث المقالات

جامع الشيخ زايد في أبوظبي.. من أضخم الأعمال المعمارية التي تمزج بين الديانة الإسلامية ومختلف ثقافات العالم

في معظم العصور الإسلامية أبدع المسلمون في تصميم المساجد، وأولوها إهتمامًا خاصًا، حتى باتت تحفة فنية، وأثرًا قيمًا، وعلمًا مهمًا إستطاع جذب الأنظار وإثارة الإعجاب.

المزيد »

اخترنا لكم