سلمى بنعمر تطلق مجموعة Petals لربيع/صيف 2022

بدأ موسم الأعراس العربية، وبدأت كل عروس تبحث عن فستان أحلامها. لذا سهّلت عليها سلمى بنعمر مهمّة العثور على فستان مميّز لا يفقد بريقه مع مرور الزمن، يفيض فخامةً وأنوثةً لتبدو العروس فائقة الجمال يوم زفافها.

تصاميم تلتقي فيها بتائل الورد وسبلاتها بأروع حلّة.

تحتفي سلمى في مجموعة العرائس الجديدة لموسم ربيع/صيف 2022 بالمرأة والأنوثة، وأطلقت عليها اسم “بتائل الورد” لتُجسّد العناصر التي ترتكز عليها دار الكوتور. تشمل المجموعة تشكيلة من القفاطين الاستثنائية التي تتراوح بين فساتين الزفاف وفساتين السهرة للحفلات واللقاءات. يتّسم كل قفطان برقي لا نظير له، لتخطفي الأنظار في كل مناسبة.

اشتهرت سلمى بقدرتها على الجمع بين أزياء الكوتور الشرق أوسطية الراقية التي لا تفقد جمالها مع مرور الزمن، وبين التفاصيل المعاصرة، فتطغى الرومانسية بأسمى معانيها على تصاميمها وتتداخل فيها التقاليد مع صيحات الموضة لتُبشر ببدايات جديدة. تطرح كل موسم قصّات وعناصر حديثة وتضيفها إلى الأساليب التقليدية التي باتت مرادفة لاسمها، كما تستعين بأقمشة رقيقة وتطريزات يدوية حصرية بالماركة التي تحمل اسمها.

القطعة الأبرز في المجموعة عبارة عن أكسسوار للشعر مصمّم بدقّة متناهية ليحيط العروس بهالة ملائكية. يستمدّ هذا الأكسسوار الوحي من تاج العروس التقليدي، مع لمسة حديثة ومتجدّدة، وهو مصنوع يدويًا من الألف إلى الياء من الترتر على شكل أزهار المستورد من البرازيل.

تعكس تصاميم سلمى بنعمر الأناقة والأنوثة والاحتشام والرقي في كل قطعة، فتليق بالمرأة الشرقية التي تودّ التألّق بإطلالات أنيقة ومعاصرة، من دون التخلّي عن الأصول والتقاليد، بفضل هذه الأزياء المصمّمة يدويًا بحرفية وإتقان.

عندما سئلت عن مصدر الوحي وراء مجموعتها الجديدة، أجابت المصمّمة المغربية سلمى بنعمر المقيمة في دبي قائلةً: “لطالما كانت الأزهار سمة أساسية في كل مجموعاتي، ومجموعتي الجديدة “بتائل الورد 2022″ واحدة منها. علاوةً على كونها أحد رموز الأناقة والأنوثة والرقي، الأزهار ببساطة لا تُقاوم، ولطالما اعتبرت جالبة للحظّ، لا سيّما في حفلات الخطوبة والزواج. لذا أردت أن تزدان كل تصاميم بهذه الروح الجميلة والإيجابية”.

ألقي نظرة على التصاميم المثالية التي ستسحركِ.

أحدث المقالات

اخترنا لكم